الأبعاد السبعة لخدمات تحليل السلوك التطبيقي

تهيئة الأماكن العامة للأفراد ذوي اضطراب طيف التوحد

pexels pinamon 5251636

 

ترجمة: أ. شروق السبيعي 

إن الأفراد ذوي اضطراب طيف التوحد قد يواجهون صعوبات أثناء تواجدهم في الأماكن العامة مثل عدم قدرتهم على تحمل الأضواء الساطعة او الأصوات العالية او تحدث الاخرين معهم إن هذه الصعوبات تسبب الشعور بالقلق والانزعاج لديهم مما يصعب عليهم البقاء لفترات طويلة في الأماكن العامة والمشاركة في الأنشطة الجماعية

من فوائد تهيئة الأماكن العامة للأفراد ذوي اضطراب طيف التوحد: 

  • القدرة على المشاركة والتفاعل: تقدم الأماكن المهيئة الفرصة لمشاركة الأفراد ذوي اضطراب طيف التوحد في الأنشطة العامة والتواصل مع الآخرين 
  • خفض المشاكل الحسية: قد يكون لدى الأفراد ذوي اضطرب طيف التوحد مشاكل حسية ومن الممكن لا يتقبلون الإضاءات الساطعة او الأصوات العالية وعند تهيئة الإضاءات والأصوات على أن تكون ملائمة لهم ستنخفض المشاكل الحسية
  • تنمية المهارات الاجتماعية: إن الأماكن المهيئة تنمي المهارات الاجتماعية لدى الأفراد ذوي اضطراب طيف التوحد وأيضا تساعد الآخرين على تقبل الأفراد من ذوي اضطراب طيف التوحد والتعامل معهم
  • دعم الأسر: سيتمكنون اسر افراد ذوي اضطراب طيف التوحد من الاستمتاع مع أطفالهم دون الشعور بالتوتر أو القلق

كيفية تهيئة الأماكن العامة للأفراد ذوي اضطراب طيف التوحد

  •  وضع لافتات واضحة في الطرق: يمكن أن تكون اللافتات عن طريق صور وذلك لمساعدة ذوي اضطراب طيف التوحد على الفهم وأيضا الذين لديهم صعوبة في القراءة أو فهم النص
  • طرق واسعة وخالية من العوائق: التأكد من أن الطرق واسعة بما يكفي لاستيعاب الأفراد الذين قد يكون لديهم مشاكل حسية  أو الذين يستخدمون أدوات مساعدة على الحركة 
  • توفير أماكن مخصصة للانتظار: ووجود إشارات واضحة أو مصورة لمساعدة الافراد ذوي اضطراب طيف التوحد على فهم مكان الانتظار
  • الإضاءة الطبيعية: من المهم استخدام الإضاءة الطبيعية لأنها تساعد على الهدوء والاسترخاء 
  • التحكم بالإضاءات: يكون إجراء التعديلات بناءً على التفضيلات الفردية والاحتياجات الحسية للأفراد ذوي اضطراب طيف التوحد
  • عدم استخدام إضاءات مزعجة: مثل اضاءة الفلورسنت يمكن أن تصدر أصواتًا قد تكون مزعجة للأفراد ذوي اضطراب طيف التوحد
  • مناطق هادئة منفصلة: تخصيص مناطق محددة داخل الأماكن العامة كمناطق هادئة يمكن للأفراد الرجوع إليها عندما يحتاجون إليها 
  • مقاعد ومفروشات مريحة: توفير أماكن جلوس ومفروشات مريحة في المناطق الهادئة لتعزيز الاسترخاء والراحة
  • توفير أدوات لخفض المشاكل الحسية: مثل البطانيات الموزونة أو سماعات الرأس لخفض سماع أصوات الضجيج أو ألعاب حسية
  • الجداول البصرية: يتم عرض الجداول البصرية في الأماكن التي تكون فيها الأنشطة أو الأحداث حيث الجداول البصرية تساعد الأفراد ذوي اضطراب طيف التوحد بمعرفة ما يحدث مستقبلًا، مما يساعدهم على إدارة وقتهم وتقليل القلق

استراتيجيات لمساعدة أفراد ذوي اضطراب طيف التوحد في التعامل مع الضجيج في الأماكن العامة: 

  • عزل الأصوات: مثل الألواح العازلة للأصوات فهي تساعد بتقليل الصدى والضجيج
  • المناطق الهادئة المخصصة: توفير مناطق هادئة داخل الأماكن العامة حيث تساعد الأفراد ذوي اضطراب طيف التوحد على الهدوء والاسترخاء
  • معرفة الأماكن التي يوجد بها ضجيج: لتحديد الأماكن التي قد تحتاج إلى إجراءات إضافية لعزل الأصوات أو تقليل الضجيج يمكن أن يساعد ذلك في الحفاظ على بيئة أكثر هدوءً وراحة للأفراد ذوي اضطراب طيف التوحد

ومن المهم توعية وتدريب الموظفين في الأماكن العامة على كيفية التعامل مع أفراد ذوي اضطراب طيف التوحد في هذا القسم سنركز على ثلاثة جوانب رئيسية: توعية الموظفين، تقبل أفراد ذوي اضطراب طيف التوحد ، دعم الأفراد ذوي اضطراب طيف التوحد

  • توعية الموظفين: 

وذلك بتقديم الدورات التدريبية وورش العمل التي تساعد في رفع وعي الموظفين حول اضطراب طيف التوحد ومعرفة الاستراتيجيات للتواصل مع أفراد ذوي اضطراب طيف التوحد والمشاكل الحسية التي قد يواجهونها والتقنيات المساعدة في تغيير السلوكيات

  • التقبل:

وذلك من خلال إطلاق المبادرات والحملات التوعوية لفهم أفراد ذوي اضطراب طيف التوحد وتقبلهم ، ومن الممكن تنظيم فعاليات أو أنشطة مصممة خصيصًا للأفراد ذوي اضطراب طيف التوحد لتنمية المهارات الاجتماعية

  • دعم الأفراد ذوي اضطراب طيف التوحد: 

وذلك بتقديم الدعم البصري مثل الخرائط أو الجداول البصرية لمساعدة الأفراد على الفهم، وتوفير غرف مهيئة للجلوس فيها عند الانتظار او الراحة 

المشاركة المجتمعية لتهيئة الأماكن العامة لذوي اضطراب طيف التوحد: 

  • التعاون مع الوزارات والمنشآت الحكومية 
  • التعاون مع جمعيات اضطراب طيف التوحد
  • أخذ الملاحظات والتعليقات من أسر أفراد ذوي اضطراب طيف التوحد والأخصائيين 

المرجع:

https://www.thetreetop.com/aba-therapy/autism-and-public-spaces